عالِمُ الأمّة الجليل الدكتور يوسف القرضاوي في ذمة الله

Cover Image for عالِمُ الأمّة الجليل الدكتور يوسف القرضاوي في ذمة الله
نشر بتاريخ
الجماعة.نت
الجماعة.نت

انتقل إلى عفو الله ورحمته، ظهر يومه الإثنين 29 صفر الخير 1444 الموافق لـ26 شتنبر 2022، سماحة العالم الجليل والمؤسس والرئيس السابق للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، العلامة الدكتور يوسف القرضاوي عن عمر يناهز 96 عاما.

وقد أمضى الإمام القرضاوي حياته مبينًا لأحكام الإسلام، ومدافعًا عن أمته، بالكتابة والتأليف والحركة والعمل، بالكلمة والصوت والصورة.

ولد الدكتور يوسف القرضاوي رحمه الله في قرية صفت بمركز المحلة الكبرى جمهورية مصر يوم 9/9/1926م، وأتم حفظ القرآن الكريم وأجاد أحكام تجويده، وهو دون العاشرة من عمره. والتحق بمعاهد الأزهر الشريف، فأتم فيها دراسته الابتدائية والثانوية وكان دائما في الطليعة، ثم التحق بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر، ومنها حصل على العالية سنة 52-1953م. ثم حصل على العالمية مع إجازة التدريس من كلية اللغة العربية سنة 1954م. وفي سنة 1973م حصل على الدكتوراة بامتياز مع مرتبة الشرف الأولى من نفس الكلية، عن: “الزكاة وأثرها في حل المشاكل الاجتماعية”.

وعمل رحمه الله بالخطابة والتدريس في المساجد، في مصر وقطر وغيرهما، كما شغل مديرا ومشرفا على العديد من المؤسسات والهيئات العلمية والتربوية.

واشتهر بالتأليف والكتابة حتى كانت مؤلفاته مصدرا لأبناء الحركة الإسلامية وزادا لهم في الوعي والفهم، فله ما يزيد على 170 مؤلفا، من أبرزها: “الحلال والحرام في الإسلام” و”فقه الزكاة” و”فتاوى معاصرة” و”من فقه الدولة في الإسلام” و”خطابنا الإسلامي في عصر العولمة” و”دراسة في فقه مقاصد الشريعة” و”فقه الجهاد” و”حاجة البشرية إلى الرسالة الحضارية لأمتنا”…