تحية لمنتدى طنجة النسائي

Cover Image for تحية لمنتدى طنجة النسائي
نشر بتاريخ

مُنَاظَرَةُ الْعُقُولِ بِلاَ ارْتِيَابِ

مَضَاءٌ لِلْعَزِيمَةِ وَالْخِطَابِ

وَأَنْبَلُ مَا تُجُودُ بِهِ اشْتِرَاكٌ

مِنَ الأَلْبَابِ فِي طَلَبِ الصَّوَابِ

وَأَسْمَى خَيْرِهَا تَغْيِيرُ حَالٍ

وَإِنْقَاذُ السَّفِينَةِ مِنْ عُبَابِ

وَمَا التَّغْيِيرُ فِي مَقْدُورِ قَوْمٍ

إِذَا سَدَّ التَّدَابُرُ كُلَّ بَابِ

كَذَاكَ الْخَرْقُ يَتَّسِعُ اطِّرَاداً

وَيَشْمَلُهُمْ جَمِيعاً فِي الْعِقَابِ

وَأَوَّلُ رَتْقِ مَرْكَبِنَا حِوَارٌ

وَإِنْصَاتُ السُّؤَالِ إِلَى الْجَوَابِ

وَمَنْ رَامَتْ حِوَاراً دُونَ أُذْنٍ

أَفَادَتْهَا الطُّلُولُ صَدَى الْخَرَابِ

شَهِدْنَا مُنْتَدىً ثَرّاً نَدِيَّاً

بِطَنْجَةَ فِي الصَّرَاحَةِ لاَ يُحَابِي

تَدَاوَلَتِ النِّسَاءُ بِهِ اخْتِصَاصاً

حَدِيثاً فِي مُجَاوَزَةِ الصِّعَابِ

وَإِنَّ حِوَارَهُنَّ بَشِيرُ خَيْرٍ

وَبُرْهَانُ التَّحَرُّرِ مِنْ مُصَابِ

وَدَفْقٌ فِي الإِرَادَةِ لاَ يُضَاهَى

وَرَافِعَةُ النُّهُوضِ إِلَى الرِّحَابِ

وَمَا خَذَلَ النِّسَاءَ كَمِثْلِ حُكْمٍ

شَدِيدِ الْبَأْسِ دَاهِيَةِ الْحِسَابِ

يُعَوِّقُ كُلَّ سَعْيٍ لاِجْتِمَاعٍ

وَيَقْطَعُ كُلَّ بَادِرَةِ اقْتِرَابِ

عَلَى “فَرِّقْ تَسُدْ” يَمْضِي بِمَكْرٍ

فَيَغْنَمُ بِالْحَدَاثَةِ وَالْحِجَابِ

وَمَنْ أَمِنَتْ نِظَاماً مُسْتَبِدّاً

فَقْدْ بَنَتِ الشَّوَاهِقَ فِي السَّحَابِ

وَأَرْوَتْ ظَمْأَةً مَنْ مَاءِ بَحْرٍ

وَفَازَتْ بِالْخَوَاءَ مِنَ السَّرَابِ

وَيَحْبِسُهُنَّ مَوْرُوثٌ وَفِقْهٌ

مَكِينٌ فِي الْحَرِيمِ وَفِي النِّقَابِ

وَيَحْسَبُهُنَّ فِتْنَةَ كُلِّ دِينٍ

وَأَحْجَاراً تَمَطَّى بِالْكِعَابِ

وَنَقْصاً كَامِلاً فِي كُلِّ عَيْبٍ

وَإِثْماً يُتَّقَى بِغِطَا الثِّيَابِ

وَيَمْسَخُهُنَّ دِينُ الْغَرْبِ شَيْئاً

أَحَطَّ مِنَ الْبِضَاعَةِ فِي النِّصَابِ

يُقِيمُ لَهُنَّ إِشْهَاراً وَعَرْضاً

كَعَرْضِ السُّوقِ يُغْرِي بِالطِّلاَبِ

وَيُذْهِلُهُنَّ عَنْهُنَّ اسْتِلاَباً

وَيَا بُؤْسَ الذُّهُولِ فِي الاِسْتِلاَبِ

وَمَا الإِنْسَانُ مُغْتَرِباً شَرُوداً

عَنِ الْمَعْنَى الْمُفَارِقِ للِتُّرَابِ؟

أَلاَ دَامَ الْحِوَارُ لَكُنَّ نَهْجاً

يُنِيرُ الدَّرْبَ فِي نَفَقٍ يَبَابٍ

وَيَرْسُمُ للِشَّبَابِ دَلِيلَ أُفْقٍ

فَإِنَّ الأُفْقَ يُدْرَكُ بِالشَّبَابِ

قصيدة نظمتها يومه السبت 15 أبريل 2017م، تحيةً للندوة الحوارية التي نظمها القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان، بمدينة طنجة، في موضوع: “الحوار النسائي رافعة للنهوض بالمرأة”)، بمشاركة الأستاذات المناضلات الفاضلات ممثلات الإسلاميات واليساريات: خديجة الرياضي، وسهام عيساوي، ولطيفة البوحسيني، وحسناء القطني.