أقسم بالله العظيم.. الآلاف يصدحون بـ”قسم الأقصى” في مسيرة الرباط

Cover Image for أقسم بالله العظيم.. الآلاف يصدحون بـ”قسم الأقصى” في مسيرة الرباط
نشر بتاريخ

في لحظة حماسة عالية، اتسمت بصدق عال عبرت عنه الأصوات القوية، أدى المشاركون بكليتهم “قسم الأقصى”، تأكيدا منهم وتعهدا على الثبات على العهد والدفاع عن مقدساتهم حتى التحرير، وعدم التنازل عن القضية قيد أنملة.

“أقسم بالله العظيم أن نحمي المسجد الأقصى المبارك، وأن ننصر القدس رغم الحصار، أموت ليشهد طفلي الانتصار”، كررها المشاركون ثلاثا، وبعضهم يرفع سبابته إلى السماء وآخرون يلوحون بأيديهم.

وفور انتهائه، اعتبر عماد راجح، أحد شهود هذه المسيرة المباركة، أن القسم صدر من القلب وعبر عن حقيقة شعوره وموقفه من القضية، وأكد أن المعركة الجارية، التي تقودها المقاومة وعلى رأسها حماس دفاعا عن الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، أعادت الحياة للقضية في قلوب شعوب الأمة وأحرار العالم، ناهيك عما حققته على أرض الميدان من نتائج ملموسة شاهدها الجميع.

وتزامن القسم مع رفع أعلام فلسطين والتلويح بها وبالكوفيات، ليرتسم مشهد نضالي بارز، عكس عمق ارتباط الشعب المغربي بقضيته الأولى في فلسطين.

هذا وتتواصل المسيرة الشعبية الحاشدة في شوارع الرباط دعما لفلسطين وتنديدا بالعدوان الصهيوني، وقد وصلت مقدمتها عند البرلمان في وقت لم يتململ آخرها من باب الأحد.