هنيئا لنا.. فقد جاءنا المطهر

Cover Image for هنيئا لنا.. فقد جاءنا المطهر
نشر بتاريخ
مومنات نت
مومنات نت

ها قد حضر الضيف الكريم بأنواره السنية وعطاءاته السخية لمن تعرض لنفحاته واكتال بالمكيال الأوفى من عبق شذاه وكريم نداه، جاءنا المطهر، وجاء معه مضاعفة الأجور من رب غفور.

عن أبي هريرة قال: “كان رسول الله يُبَشِّر أصحابه بقدوم رمضان يقول: قد جاءكم شهر رمضان شهرٌ مبارك، كتب الله عليكم صيامه، فيه تفتح أبواب الجنة وتغلق فيه أبواب الجحيم، وتغل فيه الشياطين، فيه ليلةٌ خيرٌ من ألف شهر، من حُرِمَ خيرها فقد حُرِم” كما في صحيح الترغيب (1/490).

بهذه المناسبة الكريمة يتقدم موقع مومنات.نت للأمة الإسلامية جمعاء بأزكى عبارات التبريك، أعاده الله تعالى عليها أعواما عديدة وأزمنة مديدة وهي ترفل بنعم الأمن والإيمان والبركة والإحسان والنصر القريب والفتح المبين، وأن يجعلها ممن تغنم أيامه وتقف عند حدوده امتثالا لقول المصطفى صلى الله عليه وسلم: “الصيام جُنَّة، فلا يرفُثْ ولا يجهلْ، وإن امرؤٌ قاتله أو شاتمه فليقلْ: إني صائم، مرتين، والذي نفسي بيده، لخلوفُ فمِ الصائم أطيب عند الله من ريحِ المسك، يترك طعامه وشرابه وشهوته من أجلي، الصيام لي وأنا أجزي به، والحسنة بعشر أمثالها” رواه البخاري.

بوركتم، وتقبل الله المنان منا ومنكم صالح الأعمال، وكما تفضل علينا ببلوغ رمضان، نبتهل إليه أن يجعلنا من زمرة من تقبله منهم بالقبول الحسن، وأكرمهم بالمغفرة والرحمة والعتق من النار، وختم لهم بالسعادة والشهادة والحسنى وزيادة. آمين، والحمد لله رب العالمين.