ذ. حمداوي يتقدم وفد العدل والإحسان المشارك في الدورة (11) لـ “المؤتمر القومي الإسلامي” بلبنان

Cover Image for ذ. حمداوي يتقدم وفد العدل والإحسان المشارك في الدورة (11) لـ “المؤتمر القومي الإسلامي” بلبنان
نشر بتاريخ
الجماعة.نت
الجماعة.نت

انعقدت صباح أمس السبت 25 ذو القعدة 1443/ 25 يونيو2022 أشغال الدورة الحادية عشرة للمؤتمر القومي الإسلامي المنعقد ببيروت بدولة لبنان، وامتدت أشغالها لما بعد ظهر اليوم الأحد 26 ذو القعدة 1443 الموافق ل 26 يونيو 2022.

الجلسة الافتتاحية للمؤتمر يوم أمس، عرفت كلمات لعدة هيئات وشخصيات مثل فيها جماعة العدل والإحسان الأخوان محمد حمداوي رئيس مكتب العلاقات الخارجية للجماعة والأستاذ شعيب عاهدي عضو المكتب.

جلسات المؤتمر الذي حضرته شخصيات عدة من المغرب منها الأستاذ عبد الرحيم شيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح وآخرون؛ ناقش المشاركون فيها في اليوم الأول أربعة أوراق حول قضايا كبرى، تهم الأولى ”مواجهة السياسات الأميركية-الصهيونية”، والثانية تهم “وحدة الأمة: تحديات ومعالجات”، في حين ناقشت الثالثة موضوع ” تحديات التكامل القومي -الإسلامي”، بينما  الرابعة سلطت الضوء على “المشهد السياسي على المستوى الدولي وانعكاساته على الأمة”.

أما جلسات اليوم فبدأت برئاسة الأستاذ محمد حمداوي عضو لجنة المتابعة للمؤتمر، بتقرير عن الأوضاع التنظيمية والمالية للمؤتمر، حيث تم التمديد للمنسق العام الحالي ذ خالد السفياني وللأمانة العامة للمؤتمر لسنتين إضافيتين.

واختتمت الجلسات بمناقشة البيان الختامي للمؤتمر والذي أكد على رفضه القاطع لكل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني، معتبرا أن ما يجري اليوم هو بمثابة محاولات حثيثة لاختراق النسيج المجتمعي العربي والإسلامي.

كما أكد بيان المؤتمر دعمه للمقاومة ولفلسطين وللقدس ولكافة الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني. مشددا على ضرورة استمرار الحوار والتواصل من أجل تعزيز المشترك وصيانة الهوية وثوابت الأمة. داعيا في الوقت نفسه إلى إطلاق سراح جميع معتقلي الرأي في الوطن العربي وتأسيس مجتمع ودولة الحرية والكرامة.