9 يونيو 2006

article placeholder

حصار البيوت بفاس لازال مستمرا

واستمرارا في مسلسل محاصرة البيوت واقتحامها بدون موجب قانوني وعقلي ، وفي حربها المعلنة على مجالس النصيحة (وهي مجالس الذكر والتربية والرقائق وتدارس كتاب الله ..) التي تعقدها جماعة العدل والإحسان، سعى المخزن بفاس لقطع عباد الله ـ حين فشلت محولاته عبر عقود لتركيع الجماعة وربطها بنظام جبري زائل.... المزيد...