دعوة وتربية

قبسات في الدعوة والتربية مستقاة من دعوة عبد الله بن ياسين

إن الأمة اليوم تمر بفترات عصيبة، وتعاني آلاما موجعة، ومحن شديدة، ما أحوجنا أكثر من أي وقت مضى إلى حماسة ابن ياسين، وحكمة أبي عمران، وتهمم يحيى الجدالي، وصلاح وجاج..... المزيد...
article placeholder

في سكرات الموت وشدته

اعلم أنه لو لم يكن بين يدي العبد المسكين كرب ولا هول ولا عذاب سوى سكرات الموت بمجردها، لكان جديرا بأن يتنغص عليه عيشه ويتكدر عليه سروره ويفارقه سهوه وغفلته، وحقيقا بأن يطول فيه فكره ويعظم له استعداده، لا سيما وهو في كل نفس بصدده.... المزيد...
article placeholder

الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

تقديم: وكما يعرف إسلام المسلم والمسلمة وإيمان المومن والمومنة في خاصة فرديَّةِ كل واحد بصلاح الأعمال والأقوال،كذلك تعرفُ إسلامية المجتمع من عدمها،ودرجة إسلاميَّته، بمقدار يقظته الدينية المتجلية في معرفته للمعروف وأمره به وفرضه في السلوك العام، وفي معرفة ما هو المنكر ونهيه عنه ومحاصرته وملاحقته أنَّى وُجِد. ... المزيد...
article placeholder

إقامة الدين

تقتضي الثنائية الصحية بين أهل القرآن وأهل السلطان، وتقتضي وظيفة العلماء الذين يحتكم إليهم، وتقتضي واجبات الدعوة وأعباؤها وواجب تعليم الأمة دينها وعمارةَ المساجد أن يرتفع أهل الدعوة أهل القرآن عن مجالات النزال السياسي ومهاتراته ومكابداته ليتفرغوا لما هم له أهل، مُراقبين موجهين أهل الحكم المدرَّبين على شؤونه. من مكان العزة يراقبون ويوجهون. ... المزيد...
article placeholder

قرين الفتى في القبر

قال الشيخ بهاء الدين العاملي في بعض مؤلفاته: روي عن قيس بن عاصم، قال: وفدت مع جماعة من بني تميم على النبي صلى الله عليه وسلم فدخلت عليه، وعنده الصلصال بن الدلهمس، فقلت: يا نبي الله، عظنا موعظة ننتفع بها، فإنا قوم نغير في البرية! فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: 'يا قيس، إن مع العز ذلا، وإن مع الحياة موتا، وإن مع الدنيا آخرة، وإن لكل شيء رقيبا، وعلى كل شيء حسيبا، وإن لكل أجل كتابا، وإنه لا بد لك يا قيس من قرين يدفن معك وهو حي، وتدفن معه وهو ميت، فإن كان كريما أكرمك، وإن كان لئيما أسلمك، ثم لا تحشر إلا معه، ولا تسأل إلا عنه، فلا تجعله إلا صالحا، فإنه إن صلح أنست به، وإن فسد لا تستوحش إلا منه، وهو فعلك'.... المزيد...