الذكرى السابعة لاستشهاد كمال عماري

الشهيد العماري: شهيد حق وحرية يسائل دستور الحقوق والحريات!

أكيد أن تخمة الدستور بفصول الحقوق والحريات، وحرصه على تزيين الفقرات بكل أصيل وجديد من صيحة حقوق الإنسان في العالم، لن تجدي في تبرير قتل الشهيد العماري، ولن تفلح السلطة في استدعاءها لقوانين الموضوع والمسطرة في إخفاء حقيقة مرة...... المزيد...

2 يونيو اليوم الوطني للشهيد – وفاء لروح عماري ولأرواح شهداء الوطن

وتبقى تسمية 2 يونيو يوما وطنيا للشهيد، وهو الذي يوافق يوم ارتقاء الشهيد كمال رحمه الله، خطوة مهمة لترسيخ قيمة الوفاء المفقودة وتوطيد الإحساس بالمسؤولية الملقاة على أعناق كل الأحرار وإثبات أن للوطن شهداء وجب تخليد ذكرهم ما بقي الليل والنهار...... المزيد...

وقفة إحياء الذكرى السابعة لاستشهاد عماري تجدد مطالبتها بكشف الحقيقة وبالإنصاف وجبر الضرر

وعلى مدى ساعة ونصف ودامت حوالي الساعة من الزمن، رفع المشاركون في الوقفة الشعارات واللافتات المطالبة بالحقيقة والإنصاف وجبر الضرر: "شكوه قتل عماري .. المخزن.."...... المزيد...

كمال لم يمت… وقضيته لن تُنسى

إن استمرار الدولة وإصرارها على طمس الحقيقة والتستر على قتلة الشهيد كمال وآمريهم سيبقى وصمة عار على جبين الدولة، وشاهدا حقيقيا على زيف شعاراتها وقتامة صورة أجهزتها الأمنية. ولا يمكن أن يزيد عائلة وأصدقاء وأحرار هذا الوطن إلا إصرارا على مواصلة النضال...... المزيد...

كمال عماري.. الذكرى السابعة للشهيد تجدد إدانة عنف الدولة

كان الشهيد كمال عماري عضوا فاعلا في شبيبة جماعة العدل والإحسان بآسفي، وناشطا معروفا في حركة 20 فبراير بالمدينة، وكان هذان مبررين كافيين ليستحق بهما نقمة المخزن..... المزيد...