الحوار بين الإسلاميين واليساريين

الحوار المجتمعي وبناء الوعي

فإن الاستمرار في هدر الزمن السياسي من شأنه أن يفوت فرصا تاريخية حاسمة للفعل والمبادرة قد يتطلب تداركها في المستقبل مجهودات مضاعفة وتكاليف باهظة ستمتد آثارها لعقود وأجيال...... المزيد...

حوار الحاضر بناء للمستقبل

الحوار لا يعني دعوة المغاير أو المختلف إلى الانسلاخ من هويته ومغادرة موقعه الثقافي والسياسي، وإلغاء موقفه وتغيير مبدئه، وإنما مقصده الأساس الوقوف على المشترك والانطلاق منه...... المزيد...