الهجرة النبوية.. رحلة إلى الله ورسوله

العبرة من الهجرة النبوية

كلكم يعلم أن هجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم وأصحابه من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة، إنما كانت ابتلاءً وامتحاناً بين يدي النصر العظيم الذي قيضه الله سبحانه وتعالى لرسوله محمد صلى الله عليه وسلم ولأصحابه البررة الكرام. (انظر ملفات حديثة). محمد سعيد رمضان البوطي... المزيد...
article placeholder

منازل المهاجرين بالمدينة

قال ابن هشام : وذكر لي عن أبي عثمان النهدي أنه قال: بلغني أن صهيبا حين أراد الهجرة قال له كفار قريش : أتيتنا صعلوكا حقيرا، فكثر مالك عندنا، وبلغت الذي بلغت، ثم تريد أن تخرج بمالك ونفسك، والله لا يكون ذلك، فقال لهم صهيب أرأيتم إن جعلت لكم مالي أتخلون سبيلي ؟ قالوا : نعم. قال فإني جعلت لكم مالي. قال فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ' ربح صهيب ربح صهيب '.... المزيد...
article placeholder

السابقون الأولون من المهاجرين

لقد آثر الله تعالى رسوله صلى الله عليه وسلم بنعمه بالقدر الذي يجعله أهلا لحمل رايته والتحدث باسمه بل ويجعله أهلا لأن يكون خاتم رسله، ومن ثم كان فضل الله عليه عظيما، جعلت أفئدة الناس تهوي إليه، وترى فيه المصحوب المربي والمعلم، والصديق.... المزيد...
article placeholder

الهجرة والمهاجرون

إن للهجرة معاني متجددة، بدأ الإسلام غريبا وقد أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم أنه سيعود غريبا كما بدأ، وكما انتشر وانتصر في غربته الأولى فسينتشر وينتصر في غربته الثانية، بالمهاجرين والأنصار.... المزيد...