العدل والإحسان

article placeholder

محاكمة أحمد الزعراوي، عضو جماعة العدل والإحسان بزايو

بعد انتهاء التحقيق في قضية العضو القيادي لجماعة العدل والإحسان بمدينة زايو، الأخ أحمد الزعراوي، أحال قاضي التحقيق الملف على المحكمة الابتدائية، إلا أن الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بالناضور، وبعد تجميد الملف لعدة أيام، وجه مذكرة تقضي بالإبقاء عليه بمحكمة الاستئناف وتحديد جلسة خاصة به يوم الجمعة 17 يناير 2003.... المزيد...
article placeholder

جماعة العدل والإحسان ضمن المشاركين في المسيرة التضامنية الجهوية مع الشعبين الفلسطيني والعراقي بالرباط

أكد الأستاذ فتح الله أرسلان، الناطق الرسمي باسم جماعة العدل والإحسان، أن الشعب المغربي، بتأطير من الفعاليات الوطنية وفي مقدمتها القوى الإسلامية، يعبرعن تضامنه المطلق مع الشعب العراقي والفلسطيني لما يحاك ضدهما من هجمة شرسة من لدن الاستكبار العالمي ممثلا في الإدارة الأمريكية والصهيونية العالمية. ... المزيد...
article placeholder

الأخ حسن بناجح، الناطق باسم طلبة العدل والإحسان، في حوار مع أسبوعية’مغرب اليوم’عدد 10 يناير 2003

ما عاناه الاتحاد الوطني لطلبة المغرب منذ تأسيسه، وما زال يعانيه إلى اليوم، هو والقوى الصادقة الثابتة على مبادئها، من تضييق وقمع وهضم للحقوق ومنع للحريات، دليل على أن لا انفتاح هناك، وإنما يتعلق الأمر بشعارات ترفع كغابة دخان لإخفاء اللهب والحريق.... المزيد...
article placeholder

الأخ حسن بناجح، الناطق باسم طلبة العدل والإحسان، في حوار مع أسبوعية’مغرب اليوم’عدد 10 يناير 2003

ما عاناه الاتحاد الوطني لطلبة المغرب منذ تأسيسه، وما زال يعانيه إلى اليوم، هو والقوى الصادقة الثابتة على مبادئها، من تضييق وقمع وهضم للحقوق ومنع للحريات، دليل على أن لا انفتاح هناك، وإنما يتعلق الأمر بشعارات ترفع كغابة دخان لإخفاء اللهب والحريق.... المزيد...
article placeholder

تأجيل محاكمة أسرة الأستاذ عبد السلام ياسين و 17 عضوا من جماعة العدل والإحسان

أجلت محكمة الاستئناف بالرباط يوم الاثنين 6 يناير 2003 النظر في قضية 17 عضوا من جماعة العدل والإحسان إلى يوم 06 فبراير 2003 وذلك بمبرر ضيق القاعة! وقد عرفت جنبات المحكمة حضورا لحوالي 1000 من إخوة وأخوات العدل والإحسان الذين أتوا للتضامن مع المتابعين، كما عرفت مؤازرة عشرات المحامين لهم... المزيد...
article placeholder

حوار ذ. فتح الله أرسلان لفائدة جريدة ‘ LE REPORTER ‘

جماعة العدل والإحسان ظلت دائما، ولا تزال تعمل باستمرار، على أن تبقى منفتحة على كل العاملين في الساحة الإسلامية، وتسعى لربط الاتصال وفتح الحوار مع الجميع. فلا تمر عليها مناسبة دون التلاقي مع الإخوة الإسلاميين والتذاكر في مثل هذه القضايا، ومن أهم ما يمكن أن يسجل في هذا الصدد أن هذه اللقاءات استطاعت أن تذيب مجموعة الحزازات التي كانت سائدة في زمن ماض بين بعض العاملين في الساحة الإسلامية... المزيد...
article placeholder

تصريح الأستاذ فتح الله أرسلان لفائدة جريدة ‘ LA GAZETTE ‘

أمر السماح بعقد الجمع العام لا يكفي وحده للاستنتاج بأن هناك تحولا نوعيا في علاقة السلطة بالحركة الإسلامية، لأن هذا التعامل غير عام، فهو يقتصر على حركة واحدة، في حين نرى الحركات الأخرى لا تزال تعاني من التضييق والحصار والتجاهل... المزيد...
article placeholder

فرع جماعة العدل والإحسان بأكادير يتضامن مع الشعب الفلسطيني

شعورا بواجبنا الاسلامي تجاه المظلومين بفلسطين الجريحة و حتى لاننسى القضية الفلسطينية باعتبارها قضيتنا المركزية و قضية كل الأمة ، و من أجل تذكير المواطنين و تحسيسهم مرة أخرى بخطورة الوضع في بلاد المقدس... المزيد...