أبو حامد الغزالي رحمه الله

article placeholder

المنقذ من الضلال-5-

والعاقل يقتدي بسيد العقلاء علي رضي الله تعالى عنه حيث قال: ((لا تعرف الحق بالرجال بل اعرف الحق تعرف أهله)) والعارف العاقل يعرف الحق، ثم ينظر في نفس القول: فإن كان حقاً، قبله سواء كان قائله مبطلاً أو محقاً؛ بل ربما يحرص على انتزاع الحق من أقاويل أهل الضلال. ... المزيد...
article placeholder

المنقذ من الضلال-4-

ثم إني ابتدأت ، بعد الفراغ من علم الكلام ، بعلم الفلسفة وعلمت يقيناً ، أنه لا يقف على فساد نوع من العلوم ، من لا يقف على منتهى ذلك العلم ، حتى يساوي أعلمهم في أصل ذلك العلم ، ثم يزيد عليه ويجاوز درجته ، فيطلع على ما لم يطلع عليه صاحب العلم من غوائله ، وإذا ذاك يمكن أن يكون ما يدعيه من فساده حقّاً. ولم أر أحداً من علماء الإسلام صرف عنايته وهمته إلى ذلك. ... المزيد...
article placeholder

المنقذ من الضلال-1-

اعلموا - أحسن الله تعالى إرشادكم، وألاَنَ للحق قيادكم - أن اختلاف الخلق في الأديان والملل، ثم اختلاف الأئمة في المذاهب، على كثرة الفرق وتباين الطرق، بحر عميق غرق فيه الأكثرون، وما نجا منه إلا الأقلون، وكل فريق يزعم أنه الناجي. / الإمام أبو حامد الغزالي ... المزيد...