يحيى زركيط

الأسوة الحسنة

أخلاقه العظيمة "صلى الله عليه وسلم" حببت إليه القلوب وقربت إليه النفوس، جاءنا بأحسن دعوة وخير رسالة وأكمل دين وأفضل شرعة وأوضح منهاج وأنجى طريق. فهو القدوة المثلى والأسوة الحسنة لمن أراد الهداية في الدنيا والفوز في الآخرة.... المزيد...