محمد اللياوي

article placeholder

زيارة المعتقلين أيام العيد والعطل

في عددها الأخير (العدد 166)، نشرت أسبوعية الأيام، في صفحة مناقشات، مقالا للأستاذ محمد اللياوي –أحد معتقلي العدل والإحسان الإثني عشر- يقترح فيه عددا من الإجراءات التي يمكن بمقتضاها تخويل عدد من العائلات زيارة ذويها المعتقلين في أيام العيد والعطل. فيما يلي النص الكامل للمقال. بقلم: ذ. محمد اللياوي... المزيد...

من سجن القنيطرة كتب الأخ محمد اللياوي : دروس الأمة في العراق

هذا أوان هذه الأمة الخاصة للقيام بمهمتها التغييرية. إنها على موعد آخر مع التاريخ لا ينبغي هذه المرة أن تتخلف عنه. فالأمة الآن قد عمتها الحسرة وخيبة الأمل في أنظمتها السياسية وحكامها، ولا بد من توجيه هذا الغضب وهذه الحسرة توجيها سليما وحضاريا حتى لا تسقط الأمة في متاهات اليأس المقيت أو العنف المميت. ... المزيد...
article placeholder

حينما ينقلب السحر على الساحر

كان شهر نوفمبر الماضي مناسبة للذكرى التاسعة لاعتقال طلبة العدل والإحسان الاثني عشر من جامعة محمد الأول بوجدة. تسع سنوات مضت مليئة بالأحداث والمعاناة وحافلة أيضا بالإنجازات الهامة من طرف هؤلاء المعتقلين الذين لم يدعوا هاته الفرصة تمر دون أن يستفيدوا منها، استفادة شخصية وجماعية، لذواتهم ولجماعتهم ولدعوة الله تعالى بصفة عامة... المزيد...
article placeholder

الظروف التي تم فيها اعتقال طلبة جامعة محمد الأول بوجدة عام 1991

تم الاعتقال في ظروف غامضة وأجواء مرعبة، ففي مساء يوم الجمعة 1 نونبر 1991 بعد صلاة المغرب مباشرة داهمت فيالق البوليس السري والعلني، والسيمي التي ظلت مرابطة قرب الجامعة طيلة ما يزيد عن عشرين يوما،... المزيد...