عمر إحرشان

article placeholder

أوراش الإصلاح وأسباب الإخفاق

لم تعد تفصلنا إلا أيام قلائل عن نهاية سنة أخرى تنضاف إلى سابقاتها، وهي مناسبة دأب الأفراد والجماعات والأمم على جعلها محطة لقياس الإنجاز وتقديم الحساب، ووقفة لتقويم النقص وتطوير المكتسبات، ولحظة لتتويج المجدين وتنبيه المقصرين. وكغيرنا من الأمم يجب أن لا نشد عن القاعدة فنفوت الفرصة دون الوقوف لحظة تأمل وتفكير نحاسب فيها أنفسنا قبل أن نحاسب ونزن أعمالنا قبل أن توزن علينا؛ وربما نكون مجبرين على ذلك بعد أن كفتنا هيئات دولية عناء الدراسة وجمع المعطيات وتصنيفها وتحليلها ولم يبق لنا إلا الاتعاظ والاعتبار. بقلم: ذ عمر احرشان ... المزيد...
article placeholder

على هامش التفجيرات الإجرامية الأخيرة محاولة لمعرفة الأسباب والخلفيات

إننا أمام حلين لا ثالث لهما، وعلى طبيعة اختيارنا تتوقف النتائج وترسم ملامح المستقبل، فإما أن نجعل ما وقع فرصة للم الشمل وتوحيد الجهود للقضاء على أسباب التطرف بشقيه الديني واللاديني ومن أي جهة صدر ومهما كانت مبرراته، وكيفما كان القناع الذي يتستر وراءه... وإما نختار التضخيم من حجم فئات منبوذة في المجتمع واستغلال أفعالها الطائشة لنصنع من ذلك أعداء وهميين تبرر السلطة من خلالهم استمرارها والحاجة إليها فتكبت الحريات. ... المزيد...
article placeholder

الحق في التنظيم الحزبي والجمعوي

نظمت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان مساء يوم الأربعاء 31/01/2003 نشاطا حقوقيا حول الحق في التنظيم الحزبي والجمعوي شارك فيه مجموعة من الأطراف السياسية المحرومة من حقها في التنظيم مثل جماعة العدل والإحسان والحركة من أجل الأمة والبديل الحضاري والوفاء للديمقراطية والنهج الديمقراطي، وكذا بعض الجمعيات مثل الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين.. ... المزيد...
article placeholder

العدل قبل التضامن .. والحقوق قبل الصدقات

انتهت يوم 26/11/2002 المدة التي خصصت للحملة الخامسة للتضامن التي تنظمها مؤسسة محمد الخامس للتضامن، والتي استهدفت هذه السنة الشباب؛ فهل تكرار التجربة لسنوات خمس متتالية يفيد نجاحها؟ وهل الدولة بهذا الأسلوب تساعد على حل المشاكل؟وماهي المداخل الحقيقية لمواجهة الفقر والحرمان والفاقة والبطالة، وما شابه ذلك؟وماهي الخلاصات التي يمكن استخلاصها مما سبق من الحملات؟... المزيد...
article placeholder

انتكاسة العهد الجديد

عرفت الآونة الأخيرة مجموعة أحداث متلاحقة جعلت مقولة العهد الجديد تطفو على السطح، ليقع من جديد مساءلتها حول دلالاتها؟ ومميزاتها؟ وخصائصها؟. لقد تم تعيين وزير أول من خارج الأحزاب، وتم توقيف مندوبين عن جريدة 'LE JOURNAL' وهم يقومون بمهمة صحفية خارج المغرب، وعرفت البلاد مجموعة من الاختطافات وسط ما اصطلحوا على تسميتهم بالسلفية الجهادية، وأقيمت محاكمات صورية لبعض أعضاء جماعة العدل والإحسان بسيدي حجاج بتهمة حيازة أسلحة، وعرف الحرم الجامعي اعتداءات على الطلبة في الدار البيضاء. فماذا يحدث؟ هل هي انتكاسة العهد الجديد؟ أم أن رجالاته يراجعون بعض أوراقهم؟ أم ماذا؟.... المزيد...
article placeholder

تعيين جطو وزيرا أول: حل غير مقبول لوضع غير مقبول

...لكن رغم هذه المعطيات يبقى تعيين إدريس جطو وزيرا أولا غير مقبول بسبب وضع غير مقبول، ولذلك لا يمكن إلقاء اللوم كله على جطو أو من عينه لأنه لم يقم إلا بالإصلاحات التي صادق الجميع على منحه إياها، بل و دافعوا عن ذلك في أكثر من مناسبة. بل يجب مراجعة الإطار العام الذي أفرز هذا التعيين.. عمر إحرشان ... المزيد...
article placeholder

انتخابات 2002 بين سراب التغيير و واقع الاستمرارية

شكلت المحطة الانتخابية التي شهدها المغرب يوم 27 شتنبر لحظة كثر فيها القيل والقال، وسال حولها مداد كثير، وتنوعت حولها الآراء والمواقف، وتناقضت بشأنها المقاربات والتحليلات. وبالإعلان الرسمي عن النتائج الكاملة تطوي البلاد صفحة أخرى، وتضيف تجربة إلى تجارب انتخابية أخرى كانت كلها محط انتقاد واستنكار كل مكونات المجتمع، بما فيها مهندسوها وصانعوها، وربما كان هذا هو السبب الذي جعل الجميع يبذل قصارى الجهود، ويخرج كل أوراقه ليجعلها انتخابات مخالفة لسابقاتها شكلا ومضمونا. فهل تحقق شيء من ذلك؟...... المزيد...
article placeholder

اللامنتمون والانتخابات

صادق المجلس الوزاري المنعقد يوم الخميس 04/07/2002 على الصيغ التعديلية التي أدخلتها الحكومة في مجلسها المنعقد يوم 02/07/2002 على القانونين التنظيميين لمجلسي النواب والمستشارين، وخاصة البنود التي طعن في دستوريتها المجلس الدستوري في قراره الأخير يوم 25/06/2002... المزيد...
article placeholder

الملف الحقوقي بالمغرب: ‘العدل والإحسان’ نموذجا

..خروقات السلطة تجاه 'العدل والإحسان' تشمل حرية التنظيم، حيث الجماعة محرومة منذ أكثر من عشرين سنة من حقها في الوجود.. وتشمل الخروقات، كذلك، حرية الرأي، حيث الجماعة محرومة لحد الآن من حقها في الإعلام، وكل منبر جديد يلاقي نفس مصير سابقيه (الجماعة، الصبح، الخطاب، رسالة الفتوة، العدل والإحسان..... المزيد...