سيرا على نهج باقي المكاتب الجهوية للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالمغرب، إلى جانب المكتب الوطني، أعلن مكتب الفرع المحلي كلية العلوم-الرباط تضامنه “اللامشروط مع الأساتذة الثلاثة الموقوفين وهم الأستاذ آمال سعيد والأستاذ أحمد بالحوس والأستاذ إسماعيل راموز” ضد “القرار الإداري الجائر والتعسفي والغير مبرر” القاضي بتوقيفهم عن العمل.

وأدان المكتب، في بيان له، “القرار التعسفي للحكومة والوزارة الوصية”، داعيا “للتراجع الفوري عنه”، ومحملا إياهما “تبعات قرارهما اللامسؤول”.

وثمن المكتب المحلي لكلية العلوم بالرباط “البلاغ التضامني للمكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم العالي” ودعاه “لعقد اجتماع طارئ للجنة الإدارية من أجل اتخاذ قرارات ملائمة لمواجهة هذا التوجه الخطير الذي تسلكه الحكومة والجهات الوصية، ومن أجل الدفاع عن كرامة الأستاذ والحرم الجامعي واستقلالية الجامعة العمومية”.

طالع أيضا  مكتب الطلبة بكلية الطب والصيدلة بأكادير يدين قرار توقيف أساتذة الطب