نظمت هيآت مغربية مناصرة للقضية الفلسطينية قبل قليل أمام البرلمان وقفة احتجاجية تخليدا لليوم العالمي للقدس، الذي يصادف الجمعة الأخيرة من كل شهر رمضان بصفقة القرن دعت

وندد العشرات من المشاركين  اليوم 31 ماي 2019 من مختلف توجهاتهم في هذه الوقفة الاحتجاجية التي دعت لها  كل من مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين، والجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني، والهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة؛ نددوا بما أسموه “صفقة القرن” ورفعوا شعارات مناصرة للشعب الفلسطيني، من قبيل “كلنا فدا فدا فلسطين الصامدة”، كما رفت شعارات قوية في وجه صفقة القرن ورموزها من قبل “كوشنير سي فحالك فلسطين ماشي ديالك”، و”مغاربة واقفون للصفقة رافضون”.

وتأتي هذه الوقفة حسب بلاغ مشترك للهيآت الداعية في وقت سابق، بالتزامن مع يوم القدس العالمي؛ ضد مؤامرة صفقة القرن، ودعما لخيار المقاومة ومواجهة التطبيع، في الذكرى 71 للنكبة الفلسطينية.


 

طالع أيضا   كوشنر.. المغارِبة يرفضونك وهذه الأسباب الخمسة احفظها عنا