توفي صباح اليوم الإثنين 27 ماي 2019 عبد الله حجيلي، أب الأستاذة المتعاقدة الذي أصيب خلال تدخل أمني لفض اعتصام “الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” أمام البرلمان شهر أبريل الماضي.

والد أستاذة آسفي هدى حجيلي الذي كان يرافقها، أصيب برضوض في رأسه وكسور في الكتف والقفص الصدري، جراء تعرضه لاعتداء شنيع من طرف القوات الأمنية التي تدخلت لفض اعتصام “الأساتذة المتعاقدين” المنظم بالعاصمة الرباط يوم 24 أبريل 2019، وتسببت له في غيبوبة طويلة حيث ظل يرقد بقسم العناية المركزة بمستشفى السويسي بالرباط إلى أن توفي صباح اليوم.

وخلف تدخل قوات الأمن تلك الليلة، 65 إصابة بين المحتجين، حسب تنسيقية الأساتذة المتعاقدين في وقت سابق من بينهم حالة الأب المشار إليه أعلاه المنحدر من مدينة أسفي.

طالع أيضا  إضراب ومسيرة وطنية.. أبرز محطات نضال الأساتذة المتعاقدين خلال فبراير