تنظم “جمعية عائلة وأصدقاء الشهيد كمال عماري” وقفة أمام البرلمان يوم الأربعاء 29 ماي 2019 على الساعة العاشرة ليلا، تزامنا مع يوم الاعتداء عليه وضمن فعاليات إحياء الذكرى الثامنة لاغتياله، تحت شعار: الحقيقة، الإنصاف وجبر الضرر.

للتذكير فالشهيد عماري كان من نشطاء حركة 20 فبراير بمدينة أسفي، وشهد مسيرة يوم الأحد الأسود 29 ماي 2011 بحي دار بوعودة التي تعرضت للعنف الشديد، فكان من ضحايا التعذيب الوحشي الذي مارسه عليه سبعة من “رجال الأمن”، نقل إثره إلى مستشفى محمد الخامس، ليفارق داخله الحياة يوم 2 يونيو 2011 حاملا آثار التعذيب التي توزعت على كامل جسده.

طالع أيضا  الرياضي: الجميع يطالب بالحد من الإفلات من العقاب .. والسالمي: القضاء يكرسه رغم وضوح التقارير