دعت لجنة دعم معتقلي حراك الريف بالدار البيضاء، ومبادرة الحراك الشعبي بالدار البيضاء، إلى وقفة احتجاجية يوم الأحد 26 ماي 2019 على الساعة العاشرة ليلا بساحة ماريشال بالدار البيضاء.

وعزم المنظمون تخليد الذكرى الثانية لبدء اعتقالات أبناء الريف، عن طريق العودة إلى الشارع من أجل الدفع في اتجاه إطلاق سراح المعتقلين على خلفية الحراك الشعبي بالريف، والحراكات الاجتماعية، وكل معتقلي الرأي، ومن أجل وقف كل المضايقات والمتابعات ضد النشطاء والمناضلين الحقوقيين في المغرب.

واختارت الهيئتان دعوة ساكنة البيضاء للمشاركة في هذه الوقفة تحت شعار “باركا من الظلم، الحرية للوطن، الحرية لمعتقلي الحراكات الشعبية ولكافة معتقلي الرأي بالمغرب”.

وكانت الهيئات المدنية الداعية دعت للعودة إلى الشارع، من خلال وقفتين احتجاجيتين؛ السبت 25 أمام البرلمان على الساعة العاشرة مساء والثانية غدا بالدار البيضاء.

طالع أيضا  إعلان يوم العيد يوم احتجاج لسكان الريف.. خطوة جديدة للتعبير عن مطالب الساكنة