خرجت، في مسيرة نحو مستشفى الحسن الثاني بأكادير، عشرات العاملات وأهالي ضحايا الحادث المروع، الذي نتج عن انقلاب حافلة تقل عاملات وعمال أحد المصانع المتواجدة بالحي الصناعي أنزا ضواحي أكادير، صباح اليوم الثلاثاء 30 أبريل 2019، والذي أسفر عن مقتل عاملتين وإصابة 30 آخرين، بعضهم في حالة خطيرة.

واستنكرت المحتجات، من خلال الشعارات المرفوعة، توالي حوادث وسائل نقل العمال، التي تعاني غالبا من اهتراء وضعف مراقبة إضافة إلى تردي ظروف النقل.

طالع أيضا  بيان القطاع النسائي بأكادير عقب الحادث المأساوي: وتتوالى فواجع حكرة المرأة العاملة