قدم الشعب الفلسطيني البطل في قطاع غزة 277 شهيدا و30 ألف مصاب، منذ انطلاق مسيرة العودة الكبرى في 30 مارس 2018.

وقالت وزارة الصحة في القطاع، في بيان لها اليوم الجمعة 29 مارس، عشية الذكرى السنوية الأولى لمسيرة العودة: إن من الشهداء 50 طفلا، و6 إناث، ومسنّا واحدا.

وذكرت أن حصيلة الجرحى بلغت 30398 إصابة مختلفة؛ منها 16027 إصابة حولت للمستشفيات منهم 3175 طفلا، و1008 سيدات.

ووفق البيان؛ هناك 336 إصابة خطيرة، و6834 متوسطة، و8266 طفيفة. وبين أن تصنيف الإصابات شمل: 6857 بالرصاص الحي، 844 بالمعدني المغلف بالمطاط، و2331 اختناقًا بالغاز، و1989 شظايا وإصابات مختلفة.

أما أماكن الإصابة فكان 1503 بالرأس والرقبة، و732 بالصدر والظهر، و624 بالبطن والحوض، و2232 بالأطراف العلوية، و7731 بالأطراف السفلية، و2831 في أماكن متعددة. وأكدت وزارة الصحة أن حالات البتر بلغت 136 إصابة منها: 122 بالأطراف السفلية، و14 بالأطراف العلوية.

ووثقت وزارة الصحة استشهاد 3 من الطواقم الطبية وإصابة 665 آخرين، وتضررا جزئيا في 112 سيارة إسعاف.

عن المركز الفلسطيني للإعلام بتصرف.

طالع أيضا  استشهاد يافع فلسطيني برصاص المحتل الغاصب