إدانة للجريمة الإرهابية الجبانة التي أودت بحياة العشرات من المصلين أثناء صلاة الجمعة يوم 15 مارس 2019 بمسجدين في نيوزيلاندا، نظمت العديد من الهيآت الحقوقية والسياسية والنقابية والجمعوية وقفة احتجاجية يوم الأحد 17 مارس على الساعة السابعة مساء بساحة الأمم بطنجة.

الوقفة عبرت عن تضامن سكان المدينة مع عائلات وأسر الشهداء والضحايا، ونددت بشدة بهذا الفعل الإجرامي الشنيع الذي استنكره العالم والذي استهدف أبرياء في انتهاك صارخ لكل قيم التعايش والإخاء، وشجبت الدعوات المحرضة على الحقد والكراهية والعنصرية الموجهة في عدد من الدول ضد المهاجرين عموما والمسلمين على وجه الخصوص.وقد شارك في الشكل الاحتجاجي مختلف الشرائح من ساكنة مدينة البوغاز من رجال ونساء وأطفال صدحت حناجرهم بشعارات تندييدية بهذا العمل الارهابي الجبان وتضامنا مع أسر الضحايا.

وختمت الوقفة بقراءة الفاتحة ترحما على الشهداء والدعاء لهم بالرحمة والمغفرة.