نظم القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان بالبيضاء، صباح اليوم الجمعة 8 مارس 2019، زيارة مواساة للأستاذات والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة خصوصا بعد التدخل العنيف وغير المبرر لقوات الأمن لفض الاعتصام السلمي أمام مقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين يوم الثلاثاء الماضي.وقد أصدر القطاع بيانا يدين فيه التدخل الهمجي ويستنكره، مؤكدا على تضامنه اللامشروط مع الأساتذة في معركتهم العادلة والمشروعة، ومع كل الفئات الاجتماعية المسحوقة.

كما أكد القطاع النسائي على رفضه التوظيف المخزني لشعارات “حقوق المرأة” و”المساواة” في ظل واقع لا يحفظ الكرامة الإنسانية، ويمارس كل أنواع “الحكرة” على النساء والرجال على حد سواء.

طالع أيضا  ذة. مجتهد: النظرة الدونية واستضعاف المرأة نتاج الموروث الذي لا يمت للدين بصلة