جماعة العدل والإحسان
طنجة

بلاغ استنكاري

قامت سلطات إدارية وأمنية في مدينة طنجة باقتحام بيت الدكتور عز الدين نصيح، عضو مجلس شورى جماعة العدل والإحسان، صبيحة الأربعاء 27 فبراير 2019، وإقفاله وتشميعه بعد تكسير بابه دون استدعاء صاحب البيت أو إشعاره.

ويمثل هذا السلوك المخزني حلقة خطيرة من حلقات التضييق على حقوق المواطنين في حماية ممتلكاتهم، وخرقا لكل الحقوق الدستورية، والمساطر القانونية.

وينضاف هذا الفعل المخزني البشع إلى سلسلة من الاعتداءات السافرة على بيوت أعضاء من جماعة العدل والإحسان بكل من وجدة، وأكادير، والدار البيضاء، والقنيطرة، وفاس، والجديدة.

طنجة في 21 جمادى الثانية 1440
الموافق لـ27 فبراير 2019

طالع أيضا  د. بوعشرين: "عبقرية السلطوية" لم تكتف بمحاصرة الصوت بل امتدت إلى محاصرة المكان