بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

بـيـان
جمعة غضب نصرة للأقصى الشريف

عقدت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة اجتماعها العادي، الذي انصب على تدارس مستجدات قضايا أمتنا العربية و الإسلامية، خاصة التطورات الأخيرة التي تعرفها القضية الفلسطينية بعد الهرولة العربية الرسمية الجماعية التي سميت “مؤتمر وارسو”، ومسلسل التطبيع الذي باشرته الأنظمة العربية في إطار بنود ما سمي بصفقة القرن الصهيونية، والخطوة الأخيرة للاحتلال الصهيوني الغاصب والقاضية بإغلاق باب الرحمة، في مسعى جديد لتحويل المنطقة الشرقية من المسجد الأقصى المبارك بما في ذلك باب الرحمة لكنيس لليهود مما يعزز محاولات الصهاينة للتقسيم المكاني والزماني للمسجد الأقصى.
كما انكب المجتمعون في مكتب الهيئة على تدارس الأوضاع المؤلمة في كل من سوريا واليمن وليبيا ومصر التي قام فيها الانقلابيون بتضييق الخناق على المعارضين وتلفيق التهم إليهم وتنفيذ الإعدامات في حقهم دون مراعاة لأبسط الحقوق والحريات ومنها الحق في المحاكمة العادلة.
هذا ولم يفت الاجتماع الوقوف على الأنشطة التي قامت بها الهيئة في المرحلة السابقة في كافة مدن المغرب نصرة لقضايا الأمة ورفضا للخطوات التطبيعية الرسمية مع الكيان الصهيوني، داعية لمزيد من اليقظة تجاه ما تعتبره مسا بارتباط المغاربة بفلسطين.
إن الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، إذ تستنكر الإجراءات القمعية والعنصرية التي يفرضها الاحتلال الصهيوني في حق الفلسطينيين في كل فلسطين، وفي حق المقدسات وعلى رأسها المسجد الأقصى من قبيل إغلاق بواباته والاعتداء على المصلين واستمرار الحفريات والتهويد، تعلن للرأي العام المحلي والدولي ما يلي:
– تنديدها بجميع الممارسات الصهيونية التي من شأنها تقييد حرية العبادة بالمسجد الأقصى ومنع الصلاة في مصلى باب الرحمة و إشادتها بمقاومة المقدسيين والمرابطين في الأقصى.
– دعوتها المجتمع الدولي والدول العربية والإسلامية بتحمل مسؤولياتها للحد من الانتهاكات الصهيونية في حق الفلسطينيون والمقدسات.
– استنكارها الشديد للخطوات التطبيعية التي بات يعرفها وطننا الحبيب، وإدانتها الشديدة لتنامي ظاهرة التطبيع الرسمي في الأوطان العربية و تثمينها للتنسيق بين جميع الداعمين للقضايا العادلة.
– شجبها للإعدامات التي نفذها المجرم السيسي في حق شباب مصر الرافض للانقلاب ودعوتها المنتظم الدولي لتحمل مسؤولياته في حماية المعارضين في مصر وفي كافة الأوطان العربية، كما ندعو كل القوى المجتمعية للتداعي من أجل إدانتها.
– كما تعلن الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة عن دعوتها الشعب المغربي لجعل يوم غد “جمعة غضب نصرة للأقصى ودعما للمقدسيين”.

طالع أيضا  ‎ الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة تستنكر إغلاق المسجد الأقصى

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة
الخميس 21 فبراير 2019