تنظم كل من مبادرة الحراك الشعبي بالدار البيضاء ولجنة دعم حراك الريف بالبيضاء ونشطاء الحراك الشعبي الاحتجاجي بذات المدينة، وقفة تضامنية مع معتقلي الحراك الشعبي بالمغرب يوم الأربعاء المقبل 13 فبراير 2019 بساحة الحمام بالبيضاء مع السابعة مساء.

الجهات الثلاث، وإثر اجتماع لها يوم الثلاثاء المنصرم بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، أوضحت، في بلاغ إخباري مشترك، أنها تطرقت لواقع الحراك الشعبي محليا وجهويا ووطنيا، وواقع الحقوق والحريات بالمغرب، وتحديدا لوضعية معتقلي الحراك الشعبي في جرادة والريف وخاصة الوضع الصحي للمعتقل السياسي ناصر الزفزافي.  

وتأتي الدعوة لوقفة الأربعاء المقبل، في سياق من الاختناق العام الذي يشهده البلد على أكثر من صعيد خاصة على المستوى السياسي والاجتماعي، وتؤشر عليه العديد من المظاهر أهمها حجم الأحكام القاسية التي بلغت مئات السنين التي صدرت في حق شباب مغربي مسالم خرج في الحراكات الشعبية الاحتجاجية في عدد من المدن، خاصة في الريف وجرادة، طلبا للعيش الكريم وللكرامة الآدمية.

طالع أيضا  الحراك التضامني مع الريف مستمر رغم القمع المخزني وفلول البلطجية