تدهور مستوى ثقة الأسر المغربية، خلال الفصل الرابع من سنة 2018، مقارنة مع الفصل السابق ومع الفصل نفسه من السنة الماضية، مسجلا 79,8 نقطة مقابل 82,5 و85,9 نقطة على التوالي، حسب مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط.

وصرحت 41,2% من الأسر بتدهور مستوى معيشتها خلال 12 شهرا السابقة، في حين صرحت 31% باستقراره و27,8% بتحسنه. ليسقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 13,4 نقاط، مسجلا انخفاضا سواء عن الفصل السابق أو نظيره من السنة الماضية، حيث سجل ناقص 9,5 نقاط وناقص 3,8 نقاط، على التوالي.

وأعلنت، خلال ذات الفترة، 62,8% من الأسر أن مداخيلها تغطي مصاريفها، فيما استنزفت 32,8% مدخراتها أو لجأت إلى الاقتراض، ولم تتمكن من ادخار جزء من مداخيلها سوى 4,4% من الأسر. ليستقر هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 28,4 نقطة مقابل ناقص 29,7 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 24,4 نقطة خلال نظيره من السنة الماضية.

وخلال نفس الفصل، صرحت غالبية الأسر (90,4%) بأن أسعار المواد الغذائية قد ارتفعت خلال 12 شهرا الأخيرة، بينما صرحت 0,1% فقط بعكس ذلك. واستقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 90,3 نقطة مقابل ناقص 88,1  نقطة خلال الفصل السابق وناقص 88,5 نقطة خلال نفس الفترة من السنة الماضية.

واستقراء لآراء الأسر حول تطور المعيشة خلال 12 شهرا المقبلة، توقعت 25,7% من الأسر تدهوره و39,6% استقراره و34,7 % تحسنه. ليستقر رصيد هذا المؤشر في 9 نقاط مقابل 11,9 نقطة خلال الفصل السابق و11,5 نقاط خلال نظيره من السنة الماضية.

وتوقعت أيضا 78,8% من الأسر مقابل 8,8% ارتفاعا في مستوى البطالة خلال 12 شهرا المقبلة. واستقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي ناقص 70 نقطة، متراجعا عن الفصل السابق (ناقص 65,2 نقطة) وعن نفس الفصل من السنة الماضية (ناقص 58,5 نقطة).

وفي شأن تطور الوضعية المالية للأسر خلال 12 شهرا المقبلة، توقعت 30,3% مقابل 11,2% منها تحسنها. واستقر رصيد هذا المؤشر في 19,1 نقطة مقابل 18,2 نقطة خلال الفصل السابق و19,2 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

أما بخصوص القدرة على الادخار خلال 12 شهرا المقبلة، فقد توقعت 18,5% من الأسر استطاعتها  ذلك مقابل 81,5% أعلنت عدم قدرتها عليه. ليمثل هذا المؤشر ناقص 63 نقطة مقابل ناقص 64,6 نقطة المسجلة خلال الفصل السابق وناقص 58,6 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

وتوقعت 86,9% مقابل 0,3% من الأسر استمرار ارتفاع أسعار المواد الغذائية خلال 12 شهرا المقبلة. وبلغ هذا المؤشر ناقص 86,6 نقطة، عوض ناقص 82,1 نقطة المسجلة خلال الفصل السابق وناقص 79,6 نقطة المسجلة خلال نظيره من السنة الماضية.