نظم المدون والناشط الحقوقي والإعلامي سعيد بوغالب وقفة احتجاجية مساء اليوم الإثنين بساحة 16 غشت بوجدة، من أجل المطالبة باسترجاع مأذونية لسيارة الأجرة سحبتها منه السلطات، كان قد حصل عليها قبل 17 سنة بديلا عن الشغل لما كان منخرطا في جمعية المعطلين بعد حصوله على الإجازة سنة 1995.

وقد نظمت الوقفة بدعم من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ولجنة للدعم أسست يوم 27~07~2018 تضم مجموعة من ممثلي هيئات سياسية ونقابية وحقوقية.

وخلال الوقفة، رُفعت شعارات تطالب بالإرجاع الفوري للمأذونية دون قيد أو شرط وعدم الانتقام من المواطنين من أجل أفكارهم.

كما تناول الكلمة سعيد بوغالب، المتابع أيضا في عدد من الملفات القضائية بسبب نشاطه الإعلامي والحقوقي، الذي شرح حيثيات سحب الرخصة منذ ثمانية أشهر دون تلقي أي جواب عن استفساراته إذ كلما ولج الولاية إلا ويتم طرده؛ وبنفس الأسلوب يتم التعامل معه في ملحقة الشؤون الاقتصادية وولاية الأمن. وتناول الكلمة أيضا الأستاذ جواد تلمساني رئيس فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بوجدة الذي أكد تبني الجمعية الملف.

وفي الأخير قررت لجنة الدعم، صحبة بوغالب، عقد لقاء لتدارس المشكل وتسطير خطوات نضالية مستقبلية يوم الخميس 10~01~2018 بمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان.

طالع أيضا  ابتدائية جرسيف تؤجل محاكمة بوغالب إلى 27 شتنبر المقبل