نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة تطوان مساء يوم الجمعة 28 دجنبر 2018 ندوة علمية في موضوع “الجهود البيداغوجية للأستاذ عبد السلام ياسين” بمناسبة الذكرى السادسة لرحيله رحمه الله، وبمناسبة صدور كتاب جماعي في الموضوع من تأليف مجموعة من الباحثين والمتخصصين في الشأن التربوي بالمغرب، يتناول الجهود التي بذلها الرَّجل في بناء المنظومة التربوية المغربية مباشرة بعد الاستقلال، حيث شارك في الندوة ثلة من الباحثين الأكاديميين من المدينة، وبأربع لغات (العربية والإنجليزية والإسبانية والفرنسية).

نطلقت فعاليات الندوة التي ركزت على الإنتاج التربوي والتعليمي للإمام ياسين بين سنتي 1962 و1966، بمداخلة باللغة العربية للأستاذ مصطفى محند وعمي تحت عنوان “قراءة في الجهود التربوية والتعليمية للأستاذ عبد السلام ياسين” ذكَّر فيها بالاهتمامات المبكرة بقضايا التعليم في المغرب عند الرواد الأوائل الذين ورثوا المؤسسة التعليمية صفرا من المناهج والبرامج والمقررات، ومن أبرز هؤلاء الرواد الأستاذ والمربي والمـُنظِّر عبد السلام ياسين الذي جمع بخبرته واطلاعه بين التكوين الدقيق والغيرة على التعليم والانخراط الكُلي في إصلاح المنظومة التعليمية؛ تأطيرا وتدريبا وإدارة وتفتيشا.

ثم تناول الكلمة المفتش التربوي الأستاذ….

تابع تتمة التقرير على موقع ياسين نت.

طالع أيضا  ذة. الجوهري: الإمام أعلى فينا قيمة التربية الإيمانية الإحسانية، وعلمنا أن الدين معراج