أصدرت غرفة الجنايات بالمحكمة الابتدائية بوجدة أمس الخميس 6 دجنبر 2018 أحكاما قاسية في حق 18 معتقلا من معتقلي حراك جرادة، بلغت في مجموعها 36 سنة سجنا نافذا.

حيث أدانت بالسجن النافذ 3 سنوات كلا من رضوان معناوي وعبد الحق بوركبة ومحمد الكيحل وعز الدين ميموني وحسن فلاقي وميمون حمداوي والحسين بناصرّ وصالح هاشم وخالد خنفري. وأدانت بالسجن النافذ سنتين كاملتين كلا من مصطفى علوان وأيوب الزياني، وبالسجن النافذ سنة واحدة كلا من محمد هدية الله ومصطفى حساني وعبد الاله حمادي ومحمد الرحماني ويحي اسماعيلي، وبشهرين نافذين في حق مصطفى علوان، وبأربعة أشهر نافذة محمد خريبش.

وتأتي هذه الأحكام الجديدة على خلفية الحراك الاجتماعي السلمي الذي انطلقت شرارته عقب مقتل شقيقين في جوف أحد آبار الفحم “الساندريات” أواخر العام الماضي.