في الجلسة الأولى من جلسات المرحلة الاستئنافية لمحاكمة الصحفي حميد المهداوي، مدير موقع بديل المتوقف عن الصدور، أجلت هيئة المحكمة باستئنافية الدار البيضاء، يوم الإثنين 12 نونبر 2018، المحاكمة إلى 3 دجنبر القابل.

وقد عرفت الجلسة الأولى تسجيل أسماء المحامين المنتصبين للدفاع عن المهداوي خلال مرحلة الاستئناف، كما شهدت طرد المهداوي إثر مشادات كلامية مع ممثل النيابة العامة، الذي التمس عدم قبول طلب السراح المؤقت الذي تقدمت به هيئة الدفاع، وتم إرجاء النظر فيه إلى غاية 19 نونبر الجاري.

يذكر أن الصحفي المغربي حميد المهداوي يتابع بتهمة عدم التبليغ عن جريمة تمس أمن الدولة، إثر تلقيه مكالمة من شخص مجهول يهدد فيها بإدخال أسلحة ودبابات إلى المغرب.

وقد تم اعتقال الصحفي المغربي أثناء تغطيته لحراك الريف بالحسيمة، وتوبع في مدينة البيضاء وحكم عليه ابتدائيا بثلاث سنوات سجنا نافذا.