لليوم الثاني على التوالي، خرج آلاف التلاميذ الذي يدرسون بمؤسسات تعليمية عمومية بالمدن الصغيرة والكبيرة والقرى والمداشر، في احتجاجات حاشدة تعبيرا عن رفضهم للساعة الجديدة المفروضة من طرف الحكومة.

وندد التلاميذ في وقفات ومسيرات بسياسة الأمر الواقع التي طبقتها الحكومة لفرض الساعة الصيفية على طول العام، وتغيير التوقيت المدرسي بشكل فجائي وغير مسؤول، مما يشكل عائقا للأسرة والمتعلم في تدبير الحياة اليومية بشكل طبيعي وسلس.

ووثقت عدسات الهواتف عشرات الاحتجاجات اليوم الخميس 8 نونبر 2018 بكل من مدن: تملالت، الجديدة، مكناس، أزيلال، إمنتانوت، زاكورة، بركان، الحاجب، الدار البيضاء، زايو، تالسينت، قلعة السراغنة، تنجداد، مراكش، فاس، ،طنجة، الراشيدية، كرسيف، قلعة مكونة، ميدلت، إنزكان أيت ملول، وجدة، القنيطرة، أكادير، تازة، اشتوكة أيت بها، العطاوية، آسفي، النا ضور، الحسيمة، تالسينت، خريبكة، تنجداد، تمارة، هوارة، سوق الأربعاء، تيزنيت، تارودانت، سلا، أبي الجعد، بوفكران، ويسلان، زرهون. وقرى أولاد سعيد قرب بني ملال، أمزميز، القصيبة، سوق السبت، تيموليلت، أيت ورير، زاوية احنصال، قرية أركمان، أكدز.

كما نظم الطلبة بالدار البيضاء ومكناس وقفات احتجاجية داخل الحرم الجامعي احتجاجا على التدبير الإداري لشؤون الطلبة، وكانت فرصة للتعبير أيضا عن استنكارهم لإقرار الساعة المضافة إلى التوقيت المغربي.