لفت مدير المركز الدولي للدراسات والأبحاث التربوية ورئيس تحرير مجلة النداء التربوي والمفتش الممتاز للتعليم الثانوي التأهيلي المعفى من مهامه، الأستاذ محمد حمداوي، الانتباه إلى “النظرة الاستهلاكية للتعليم، للدول التي تعتبر بأنه يثقل كاهل ميزانيتها” معتبرا إياها  “نظرة الدول الفاشلة”.

وأضاف عضو مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان ومسؤول مكتب علاقاتها الخارجية، خلال ندوة “ضرب مجانية التعليم والدعوة للدارجة: الخلفيات والأبعاد” التي نظمتها مجلة النداء التربوي يوم السبت 8 شتنبر 2018 بمقر العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، أنه “مقابل هذه النظرة هناك النظرة الاستثمارية للتعليم، أي كلما استثمرت فيه الدول يعود على مجالات أخرى اقتصادية واجتماعية وثقافية وغيرها”، منوها أن هذه هي “النظرة التي تتعامل بها الدول التي استطاعت أن تستثمر في رأسمالها البشري فكان لها الأثر على تقدم وازدهار البلاد”.

تابع الفيديو..