قامت جرافات الاحتلال الصهيوني، اليوم الأربعاء  1 غشت 2018 ، بجرف أراضي فلسطينية في منطقة بيت تعمر شرقي بيت لحم، بغرض إقامة متنزه استيطاني فيه.

وتقع الأرض التي جرفتها جرافات الاحتلال ما بين مستوطنتي “نوكاديم” والداد” الواقعتين على أراضي المواطنين، في مساحة تبلغ قرابة 100 دونم؟

ومن المقرر أن يتم شق طرق وزراعة أشجار وتركيب مقاعد، مع ربط مستوطنتي “نوكاديم” و”الداد” مع بعضهما.

وجدير بالذكر أن الاحتلال صعد خلال الفترة الأخيرة من مشاريعه الاستيطانية في عدة مناطق من محافظة بيت لحم، وطالت حوالي 400 دونم، إضافة إلى إقرار الحكومة إنشاء 270 وحدة استيطانية في مستوطنتي دانيال والداد.

وفي السياق ذاته، تتصاعد الهجمات التي يشنها مستوطنون يهود على القرى الفلسطينية في أنحاء مختلفة الضفة الغربية المحتلة،  حيث إنه تتعرض قرى فلسطينية بصفة دورية لتخريب ممنهج مع تحريض وتهديدات.

وفي هذا الشأن تم تخريب ألفي شجرة على الأقل، تعود لمزارعين فلسطينيين ضحايا لجرائم العنصرية من جانب المستوطنين.