بـلاغ

استجابة لنداء معتقلي الحراك الشعبي بالريف المرحلين إلى سجن عكاشة بالدار البيضاء، من أجل تنظيم مسيرة وطنية شعبية بالرباط يوم 15 يوليوز 2018 بالرباط، انعقد بالمقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان اليوم الأربعاء مساء، بحضور عائلة المعتقلين، وجبهة الرباط ضد الحكرة، ولجنة دعم معتقلي حراك الريف بالدار البيضاء، ومبادرة الحراك الشعبي بالدار البيضاء، وبعد التداول في الإعداد اللوجستيكي والتنظيمي، خلص الاجتماع إلى ما يلي:

1) التأكيد على أن المسيرة هي مسيرة الشعب المغربي بكل فئاته و قواه الحية ضد الأحكام الجائرة في حق معتقلي الحراك الشعبي بالريف الشامخ.

2) دعوة عموم المواطنين والمواطنات، وكافة الإطارات السياسية والنقابية والجمعوية، للحضور بكثافة في المسيرة الوطنية الشعبية يوم الأحد 15 يوليوز 2018، على الساعة العاشرة صباحا انطلاقا من باب الأحد.

3) الالتزام بالطابع الشعبي للمسيرة، واحترام رسالتها الوحدوية، وتوفير شروط مساهمة الجميع تحت شعار:

“جميعا من أجل المطالبة بإطلاق سراح المعتقلين وفك الحصار عن الريف”.

الرباط 11 يوليوز 2018