استطاعت هيئة دفاع معتقلي حراك الريف بسجن عكاشة بالدار البيضاء إقناع النشطاء الذين صدرت في حقهم أحكاما ثقيلة تجاوزت الـ300 سنة، باستئناف الأحكام الظالمة بعدما رفضوا جميعا استئنافها لاعتقادهم بعدم جدوى ذلك، بعدما فقدوا الثقة في استقلالية القضاء وعدالة المحاكمة.

وأكدت هيئة الدفاع، في تصريحات صحفية، أن المعتقلين قرروا الاستئناف تلبية لإلحاح المحامين على ذلك، وإرضاء لرغبة عائلاتهم، تشبثا بالأمل في تصحيح القضاء أخطائه وتراجعه عن أحكامه الصادمة.

وأشار المصدر ذاته أن ربيع الأبلق المضرب عن الطعام منذ 37 يوما، والذي دخلت حالته الصحية في مرحلة جد حرجة، يصر على عدم استئناف حكم القاضي، غير أن أحد أعضاء هيئة الدفاع أشار إلى أنه سيتم استئناف حكمه رغما عن إرادته.

في سياق متصل، تنظم هيئة دفاع معتقلي حراك الريف بسجن عكاشة ندوة صحفية يوم الاثنين 9 يوليوز 2018 بدار المحامي بالدار البيضاء على الساعة العاشرة صباحا، لإطلاع الصحافة والرأي العام على آخر مستجدات الملف خاصة بعد النطق بالأحكام غير العادلة.