دعت جبهة الرباط ضد الحݣرة المواطنات والمواطنين بمدينة الرباط إلى المشاركة المكثفة في الوقفة الاحتجاجية من أجل المطالبة بإطالق سراح معتقلي حراك الريف، والتي ستنظمها مساء اليوم الأربعاء 4 يوليوز 2018 على الساعة السادسة والنصف أمام البرلمان.

الأحكام التي وزعتها محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، والتي فاقت 3 قرون سجنا نافذا في حق معتقلي حراك الريف – مجموعة سجن عكاشة، بعد محاكمة صورية دامت ما يقارب السنة، ووصفتها العديد من المنظمات الحقوقية والسياسية والنقابية الوطنية والدولية بالمحاكمة الجائرة وغير العادلة، رأت فيها الجبهة انتقاما من ناشطي الحركات الاجتماعية السلمية، وإصرارا على إهانة الشعب المغربي الذي يخوض نضالات بطولية في جميع المناطق وأبرزها حملة المقاطعة الشعبية الناجحة.

وأعلنت الجبهة تجديد مساندتنا لمطالب حراك الريف العادلة والمشروعة، وتضامنها المطلق مع معتقلي حراك الريف وكافة الحركات الاجتماعية ومعتقلي الرأي، ودعت جميع المواطنات والمواطنين إلى الوقوف صفا واحدا أمام تغول المخزن والأجهزة الأمنية وعودة سنوات الرصاص، إلى جانب معتقلي الريف الذين ناضلوا من أجل مطالب تعبر عن احتياجات وتطلعات جميع المغاربة.