الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ينظم وقفة تنديدا بدعوة الخارجية لأحد مجرمي الحرب الصهاينة

نظم الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع وقفة احتجاجية مساء يوم الإثنين 25 يونيو، أمام البرلمان للتنديد بدعوة مجرم الحرب الصهيوني “موشي عميراف” لحضور مؤتمر بالمغرب، وهو الذي شارك، كجندي في حرب احتلال القدس عام 67، وهدم حارة المغاربة على رؤوسهم، تحت إشراف الصهيوني موشي ديان، كما أشرف في بلدية القدس المحتلة على تنفيذ جرائم التطهير العرقي والاستيلاء على عقارات وبيوت المقدسيين.
هذا الصهيوني مدعو للمشاركة في ندوة، تحت إشراف وزارة الخارجية المغربية، حول القدس بالرباط أيام 26 و27 و28 يونيو.

وقد حضرت أهم مكونات الائتلاف هذه الوقفة والتي رفعت فيها شعارات تندد بالتطبيع والمطبعين كما نددت بالموقف الرسمي المغربي من استضافة الصهاينة بالمغرب، كما نددت بما يسمى “صفقة القرن” . كما تم في هذه الوقفة قراءة الرسالة التي بعثها الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع إلى الحكومة المغربية يطالبه فيها بعدم السماح لهذا المجرم الصهيوني بولوج أرض الوطن. وختمت الوقفة بكلمة باسم الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع قدمها رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع.