لقاء تأبيني للعلامة الراحل مولاي إدريس الكتاني يجمع دعاة وممثلين للحركة الإسلامية

نظم نادي الفكر الإسلامي مساء أمس الأربعاء 21 رمضان 1439ه الموافق ل 06 يونيو 2018م لقاء تأبينيا للراحل الدكتور العلامة المجاهد إدريس الكتاني رحمه الله رحمة واسعة، حضره مجموعة من الدعاة وممثلي الحركة الإسلامية منهم الأساتذة محمد المرواني وأحمد الفزيقي وعبد الرحيم الشيخي وإدريس مستعد ومحمد الهلالي والمفضل بنشقرون وغيرهم. وقد حضر عن الجماعة الأساتذة محمد حمداوي وعمر إحرشان وعلي تيزنت ومحمد سلمي وعبد الخالق الأنباري. وتضمن برنامج الحفل كلمات تأبينية في حق الفقيد باعتباره أحد علماء المغرب العاملين الكبار الذين نافحوا بكل صدق وإرادة وإصرار عن دين الإسلام وعن قضايا البلد والأمة المصيرية، إضافة إلى عرض شريط يضم صورا تاريخية تسلط الضوء على بعض محطات العطاء الوافر المبارك للفقيد ومؤلفاته رحمه الله… وتوج اللقاء بإفطار ودعاء بالرحمة والمغفرة والرضوان للعلامة إدريس الكتاني ولكل موتى المسلمين وبالفرج والفتح للأمة.