بسم الله الرحمان الرحيم

جماعة العدل والإحسان
مجلس الإرشاد

تعزية

انتقل إلى الرفيق الأعلى هذا الصباح بمدينة الرباط العلامة المجاهد الدكتور إدريس الكتاني رحمه الله، أحد كبار علماء المغرب ومفكريه المعاصرين والذي عرف بدفاعه المستميت عن قضايا الهوية الوطنية، وكذا عن مختلف قضايا الأمة عامة وفي قلبها قضية فلسطين والقدس الشريف. وقد عاش رحمه الله مؤمنا ثابتا مناصرا للحق طيلة حياته فلم يبدل ولم يغير. نحسبه كذلك ولا نزكي على الله أحدا.
وبهذه المناسبة الأليمة نتوجه بتعازينا الحارة لعائلته الكريمة وللشعب المغربي وللأمة العربية والإسلامية كافة.
نسأل الله العلي الكريم أن ينزل الفقيد منازل الشهداء في الفردوس الأعلى، وأن يربط على قلوب الأسرة الكريمة وعائلته وكل محبيه بالصبر والسلوان.
إنا لله وإنا إليه راجعون.

الأمين العام لجماعة العدل والإحسان
محمد عبادي
الرباط 10 رمضان 1439
26 ماي/أيار 2018