وفد من التوحيد والإصلاح في ضيافة العدل والإحسان في إفطار رمضاني

استقبلت قيادة جماعة العدل والإحسان، يومه الثلاثاء 6 رمضان 1439 الموافق ل 22 ماي 2018، في لقاء تواصلي عام على مائدة الإفطار، وفدا قياديا من حركة التوحيد والإصلاح مكونا من الإخوة الأفاضل: عبد الرحيم شيخي رئيس الحركة، ونائبته الثانية الأخت عزيزة البقالي. والإخوة أعضاء المكتب التنفيذي للحركة السادة: أحمد الريسوني، محمد سالم بايشا، امحمد الهلالي، مولاي أحمد صبير الإدريسي، والأخت إيمان نعينيعة.
وقد حضر هذا اللقاء من جانب جماعة العدل والإحسان الإخوة: محمد عبادي الأمين العام، ونائبه فتح الله أرسلان، ومحمد حمداوي، وعبد الصمد الرضا، وعمر أمكاسو أعضاء مجلس الإرشاد، والأخت حبيبة حمداوي أمينة الهيئة العامة للعمل النسائي، ونائبتها حفيظة فرشاشي.
وكان هذا الإفطار فرصة للتواصل، وتبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.