في جامعتها الربيعية الثالثة شبيبة العدل والإحسان تحتفي بمشاعلها

على مدار يومي السبت والأحد 12 و13 ماي 2018 الموافق ل 25 و26 شعبان 1439 بمدينة سلا، نظم المكتب القطري لشبيبة العدل والإحسان الجامعة الربيعية في نسختها الثالثة تحت شعار: “التأهيل المعرفي: توزين للعامل الذاتي وتجويد للفعل في المجتمع”.

وقد شهدت هذه المحطة الشبابية العديد من الفعاليات التأطيرية والتكوينية أطرها مجموعة من الأستاذات والأساتذة الباحثين، من بينهم الأستاذة أمان جرعود عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية للعدل والإحسان، والفاعل الحقوقي الأستاذ سعيد بوزردة.

كما تداول الحاضرون في بعض القضايا الشبابية الراهنة من أبرزها موضوع السياسات العمومية في مجال التشغيل.

وعرفت هذه الجامعة نقاشا تفاعليا متميزا عكس مستوى تأهيل ويقظة الشباب.

والجدير بالذكر أن إحدى فقرات الجامعة خصصت للاحتفاء بأفواج مدرسة مشاعل الشبيبة في شخص ممثلين عن أقسامها المفتوحة في عدد من المدن، حيث تم توزيع الشواهد التقديرية احتفالا وتنويها بالمنجزات التكوينية خلال هذه السنة.

وكان مسك الختام، جلسة مفتوحة مع الأمين العام للجماعة الأستاذ محمد عبادي حول موضوع “مقومات الشخصية الشبابية المتوازنة”، أكد من خلالها على مقومات السلوك الشبابي المتوازن قلبا وفكرا وأخلاقا.