عرف شهر أبريل المنصرم ارتفاع وتيرة الأعمال المقاومة للمحتل الصهيوني في الضفة الغربية والقدس، حيث بلغت إثنين وثلاثمائة (302) عمل مقاوم، شملت عمليتي إطلاق نار تجاه أهداف للاحتلال، وعملية دهس ومحاولة طعن ودهس، إضافة إلى إلقاء حجارة وزجاجات حارقة، و129 مواجهة أصيب خلالها 4 إسرائيليين، 3 منهم في محافظة بيت لحم، وفق المركز الفلسطيني للإعلام.

وسجلت محافظة رام الله أعلى معدل في عدد المواجهات بنسبة 47% من مجموع محافظات الضفة، في حين سجلت نابلس أعلى معدل في أعمال المقاومة وإلقاء الحجارة بنسبة 86% من مجموع الأعمال المقاومة، حسب تقرير صادر عن الدائرة الإعلامية لحركة حماس في الضفة.

ولوحظ التأثير الواضح لأحداث مسيرات العودة على مجريات الأحداث في الضفة؛ إذ كانت وتيرة الأعمال المقاومة الأعلى في جمعة حرق العلم 13 أبريل 2018 التي شهدت 41 عملا مقاوما.