أعلن السفير الفلسطيني في ماليزيا، أنور الآغا، أن الترتيبات جارية لنقل جثة الشهيد فادي البطش إلى قطاع غزة عبر مصر، بناء على طلب خطي من والد الشهيد، حسب ما أفاد به المركز الفلسطيني للإعلام.

يشار إلى أن أطباء شرعيون بدؤوا تشريح جثة الشهيد اليوم الأحد ٢٢ أبريل ٢٠١٨ ٬ بعدما تم اغتياله فجر أمس السبت ٢١ أبريل٬ وهو يغادر منزله لأداء صلاة الفجر٬ في إحدى ضواحي كوالالمبور برصاص أطلقه مسلحان كانا على دراجة نارية.

وحملت عائلة المهندس الكهربائي جهاز الموساد الصهيوني الوقوف وراء اغتياله، وطالبت السلطات الماليزية بفتح تحقيق مستعجل قبل فرار القتلة.