في حصيلة أولية، بلغ عدد الإصابات في صفوف الفلسطينيين 526 إصابة. وقد بادرت قوات الاحتلال بإطلاق النار والقنابل الغازية في اتجاه المتظاهرين مستهدفة نقطة طبية شرق خانيونس ما أسفر عن إصابة 16 من الطواقم الطبية بالاختناق، ومستهدفة الطواقم الصحفية شرق غزة، ما نتج عنه إصابة 5 صحفيين أحدهم جراحه بليغة.

وانطلقت فعاليات رفع العلم الفلسطيني في مخيمات العودة على الجانب الشرقي لقطاع غزة حيث الحدود بين القطاع وبين باقي الأراضي الفلسطينية المحتلة، في سياق جمعة العودة الثالثة التي يرفع فيها مئات الآلاف من الفلسطينيين العلم تحديا للاحتلال الصهيوني.

وكان مئات المشاركين قد دشنوا مسيرات العودة الكبرى في الجمعة الثالثة للمسيرات بأعلى سارية لرفع العلم الفلسطيني إلى أعلى نقطة، حيث وصل ، في منطقة شمال القطاع إلى ارتفاعها إلى 25 متراً. واستجاب الآلاف لنداء الهيئة العليا لمسيرة العودة، الذين أحضر المئات منهم الأعلام الفلسطينية لرفعها، بينما أحضر عدد منهم الأعلام الصهيونية تمهيداً لحرقها.