أصدرت المحكمة الابتدائية بوجدة، زوال اليوم الثلاثاء 10 أبريل 2018، أحكاما قاسية في حق 4 معتقلين من نشطاء حراك جرادة توبعوا بقضايا جنحية، تراوحت بين 6 أشهر وسنة ونصف نافذة.

ويتعلق الأمر بكل من طارق عامري (ستة أشهر نافذة)، مصطفى ادعينن (10 أشهر نافذة)، وعزيز بودشيش (سنة نافذة)، وأمين أمقلش (سنة ونصف).

واعتبرت هيئة دفاع المعتقلين هذه الأحكام قاسية في الوقت الذي كانت تنتظر فيه الحكم ببراءة المتهمين وإطلاق سراحهم، وقررت استئناف الحكم.

ووجهت النيابة العامة للنشطاء الأربعة تهم “الفرار من حادثة سير، والعصيان، وإهانة رجال الشرطة، والاعتداء عليهم، ومحاولة إخفاء شخص مطلوب”، وهو ما نفاه المعتقلون.