قبل أن تفجعك الأخطار وتباغتك الأقدار ويسحب منك بساط الحياة. قبل أن ينتهي رصيدك من ساعات الدنيا ويحل وقت رحيلك، قبل أن تقول يا ليتني كنت معهم فأفوز فوزا عظيما، أوتكون ممن يقال لهم: فَيَوْمَئِذٍ لَّا يَنفَعُ الَّذِينَ ظَلَمُوا مَعْذِرَتُهُمْ وَلَا هُمْ يُسْتَعْتَبُونَ (57) سورة الروم.  

  …تعال بنا نؤمن ساعة،  نبحث عن الذين إن كتبت لك معيتهم حق لك الفوز العظيم . يقول الحق سبحانه وتعالى: وَلَئِنْ أَصَابَكُمْ فَضْلٌ مِنَ اللَّهِ لَيَقُولَنَّ كَأَنْ لَمْ تَكُنْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُ مَوَدَّةٌ يَالَيْتَنِي كُنْتُ مَعَهُمْ فَأَفُوزَ فَوْزًا عَظِيمًا (73) النساء.

ياليتني كنت معهم فأفوز فوزا عظيما… 

ليتني كنت مع أفضل أهل الإيمان إيمانا : إيمانا وتصديقا وإتباعا.

أخرج البزار وأبو يعلى والحاكم وصححه عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: كنت جالساً مع النبي صلى الله عليه وسلم فقال: أنبئوني بأفضل أهل الإيمان إيماناً؟” فقالوا: يا رسول الله الملائكة. قال: “هم كذلك ويحق لهم، وما يمنعهم وقد أنزلهم الله المنزلة التي أنزلهم بها”، قالوا: يا رسول الله الأنبياء الذين أكرمهم الله بالرسالة والنبوة، قال: “هم كذلك ويحق لهم، وما يمنعهم وقد أنزلهم الله المنزلة التي أنزلهم بها”، قالوا: يا رسول الله الشهداء الذين استشهدوا مع الأنبياء، قال: “هم كذلك وما يمنعهم وقد أكرمهم الله بالشهادة”، قالوا: فمن يا رسول الله؟ قال: “أقوام في أصلاب الرجال يأتون من بعدي، يؤمنون بي ولم يروني ويصدقونني ولم يروني، يجدون الورق المعلق فيعملون بما فيه فهؤلاء أفضل أهل الإيمان إيماناً”. وفي الصحيحين عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم إِنَّ أَهْلَ الْجَنَّةِ يَتَرَاءَونَ أَهْلَ الْغُرَفِ مِنْ فَوْقِهِمْ كَمَا يَتَرَاءَونَ الْكَوْكَبَ الدُّرِّيَّ الْغَابِرَ فِي الأُفُقِ مِنَ الْمَشْرِقِ أَوِ الْمَغْرِبِ، لِتَفَاضُلِ مَا بَيْنَهُمْ». قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ، تِلْكَ مَنَازِلُ الأَنْبِيَاءِ لاَ يَبْلُغُهَا غَيْرُهُمْ قَالَ «بَلَى وَالَّذِى نَفْسِى بِيَدِهِ، رِجَالٌ آمَنُوا بِاللَّهِ وَصَدَّقُوا الْمُرْسَلِينَ». فازوا بالأفضلية في الدنيا والآخرة.

طالع أيضا  معنى وأهمية الرباط

ياليتني كنت معهم فأفوز فوزا عظيما…  

ليتني كنت مع الذاكرين الله كثيرا والذاكرات. نعم هم أهل السبق، أهل…

تابع تتمة المقال على موقع مومنات نت.