للمرة الرابعة أرجأت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء متابعة توفيق بوعشرين مدير جريدة أخبار اليوم، وحددت تاريخ الجلسة الخامسة يوم 11 أبريل الجاري.

وعرفت الجلسة إعفاء القاضي لمشتكيتين والمطالبات بالحق المدني من حضور جلسة المحاكمة في التاريخ التأجيل الذي حدد لاحقا، وهو مادفع عضو هيئة الدفاع بالتعقيب على القاضي قائلا “يبدو أن الجدولة واضحة عندكم، بما في ذلك تاريخ الحكم ومنطوقه، فأخبرونا بذلك”.

ورفضت هيئة الحكم الدفوعات الأولية التي تقدم بها دفاع بوعشرين ملتمسة إبعاد الأقراص المدمجة وسجل المكالمات الهاتفية، بعد أن توجهت بإنذارين إلى النيابة العامة يومي 22 و23 مارس لم تجب عنهما داخل الأجل القانوني.

طالع أيضا  خلال جلستين سريتين.. انتهاء استنطاق النيابة العامة وهيئة الدفاع لبوعشرين والمحكمة تمنع المراقبين