يعرض الأستاذ مصطفى شقرون في الحلقة الثالثة من سلسلة برنامجه “كتب قيمة”، كتاب: “نظرات في الفقه والتاريخ” للإمام عبد السلام ياسين رحمه الله. ويطرح ثلاثة أسئلة حاول الإجابة عنها على مدى هذه الحلقة:

أولا: ماذا يعني المؤلف بالنظر إلى التاريخ من أعالي الوحي؟ حيث اتخذ الإمام رحمه الله من حديث الخلافة أصلا للنظر إلى التاريخ من أعالي الوحي، حيث يسمي انقضاض بني أمية على الحكم انكسارا تاريخيا قلب الخلافة ملكا، مستشهدا بقول الإمام في مؤلفه: “سماها رسول الله صلى الله عليه وسلم ملكا عاضا وملكا جبريا وسماها «المؤرخون» الرسميون خلافة، فانطلت الكذبة على الأجيال، وتسلينا ولا نزال بأمجاد هذه «الخلافة”.

ثانيا: ما العلاقة بين الفقه والتاريخ؟ حيث كانت الدولة في خدمة الدعوة إبان النبوة والخلافة الراشدة، كان الفقه جامعا لكل العلوم، ومع الانكسار التاريخي صارت الدعوة رهينة الدولة.

ثالثا: ما علاقة الاجتهاد بالتاريخ؟ وما هو الفقه المنهاجي الجامع؟ حيث أدى الانكسار التاريخي إلى تجزئة الفقه وظهور المذاهب، فوهنت الأمة، ثم جاء الاستعمار فازدادت تمزقا. وهنا يجمع الإمام رحمه الله بين الاجتهاد الفقهي والجهاد الميداني.